Le chemin vers la vie eternelle
Le chemin vers la vie eternelle

رسالة من شخص رب المجد يسوع المسيح يوم 24-07-2012

بواسطة مارييا بعنوان

ان النبوات التى اعطيت الى يوحنا والتى لم تفسر (تفك رموزها ) الى هذا اليوم ها هى الان بتعلن لايقاذ العالم.

ابنتى الحبيبة : ان الوقت اقترب حيث ان آخر عجائب (اسرار) اللة كلى العلو , تعلن للعالم كلة .

ان صوتك يا ابنتى هو اتمام لخطة الآب على الارض للاعلان عن حقيقة مجيئى الثانى .

انتى يا ابنتى سابع ملاك مرسل لاعداد اولاد اللة لتجديد ايمانهم حتى يتمكنوا من ان ينقذوا .

من خلال اعلان اسرار الاختام السبعة , والتى بأقوم بأعلانها اليوم والتى ستزهل الكثيرين .

إن الاكاذيب الفظيعة التى بيعدها هؤلاء المدعين انهم خدام كنيستى , سوف يعلن عنها بواسطة صوتك انتى .

ان كل عمل وضيع بيرتكب بواسطة اعوان الشيطان و الذين لهم الجرئة على ان يدعوا انفسهم تلاميذى , سيفضح و كل الاكاذيب ستتعرى لكى يراها الجميع .

والكنيسة الجديدة الكاذبة , والتى سيختلقها المسيح الدجال , ستتضح حقيقتها كما هى . وكذلك كل المحاولات التى تهدف الى خداع اولاد اللة سوف تفشل , فى الوقت الذى تتذايد فية حرب انقاذ الانفس( الانسانية).

والتجديف الذى سيخرج من افواة هؤلاء الغير متحدثين بإسمى , سيسمع فى كل مكان ,لان كثيرين لا يقبلون الحقيقة التى هى من اللة كما هى معطاة للعالم اليوم .

ان الكلام الذى كان مخبأ لوقت طويل, وكان صامطاً الى النهاية بيشرق الآن من شفتى.

ولن يثتثنى اى انسان من معرفة الحقيقة . سوف يعلن للجميع الكلام الحقيقى فى الوقت الذى بأستعد فية من جديد لانقاذ البشرية من الهلاك الابدى .

ان النبوات التى اعطيت الى يوحنا ولم يعلن عنها حتى اليوم , سوف تعلن لايقاذ العالم .

والاناجيل من جديد وبعد وقت طويل , سينتشروا للعالم كلة , العمى سيبصرون , والخرس سيتكلمون بالحقيقة و ستخرج الحقيقة من افواههم كالعسل . والصم سيسمعون والحقيقة ستقدم لهم الراحة التى كانت تنقص حياتهم منذ زمن بعيد .

وسيتصضع الارتداد و الانفس المتحجرة ستتأكد من الحقيقة و سيقبلوا اخيراً الازرع المفتوحة .

ان قوة اللة ستظهر الآن فى كل العالم .

ولكن كونوا متأكدين ان اولاد الشيطان و اعوانة سيفعلوا كل ما فى وسعهم لكى يعوقوا انتشار كتاب الحقيقة الذى اعطى للعالم حباً من اللة , ولكنهم لن تكون لهم القدرة على ذلك حتى لو كان ذلك عكس الظاهر .

ان السموات تنتظر الآن اللحظة التى يتجمع فيها كل البشرية لعودتى المجيدة .

لا تهملونى ابداً . اقبلونى لاننى بأعد مجيئى الثانى الممجد .

احضروا عائلتكم معكم , وتعالوا بين أذرعى , حيث اننى بأعد تغليفكم لحمايتكم بواسطة نعمتى الخاصة التى من السماء .

اننى بأترجاكم كلكم ان تتعرفوا على آخر نداء , بواسطة المرسال السابع , الذى اعطى له السلطان ان يعلن عن البوق السابع , محتويات الختم السابع , فى الوقت الذى بتستعد فية قلوب الملائكة لكى تتوالى تحقق النبوات .

يسوعكم