Le chemin vers la vie eternelle
Le chemin vers la vie eternelle

رسالة من شخص رب المجد يسوع المسيح , الى ماريا (سابع وآخر مرسال قبل المجيئ الثانى ).

يوم السبت الموافق 07.09.2013

ابنتى الحبيبة الغالية , فيما انا مستمر فى بذل كل الجهود لكى اتمكن من الاتصال بالعالم كلة بواسطة هذة الرسائل الا انة يوجد الكثير من المخلصين لى يرفضون يدى الممدودة , ان احبائى الغالين على فى موقف هش وضعيف لانهم لا يدرون الطريقة التى سيتم بها استخدام ايمانهم لكى يقبلوا القداس الجديد, الذى لا يمجدنى, انا يسوع المسيح ابن الانسان. كثيرين سيفترضوا خطأً ان القداس الجديد لا ضرر منة . كثيرين سيتسائلوا عن بعض من محتواياتة , وعلى الطريقة التى سيجدوا انها غريبة.

واقلية هى التى ستعترض , لان الاغلبية ستتوهم انها نالت البركة من الكنيسة , وبناء على ذلك فان الامر ليس سيئ , الذى لا يفهموة هو ان كلماتى المقدسة لا يمكن تغيرها او تكييفها كى تصبح شيئ آخر .

ان كنيستى غير قابلة للسقوط , ولاكن اذا قام بعض من من يدعون انهم خدامى بتشويه كلام اللة و اعادة صياغة ما يعنية سر التناول فانهم مجدفون امام اللة . لقد انكرتنى البشرية وصلبتنى , وذلك حينما رفضوا بما فيهم القائمين على بيت اللة, الحقيقة . حينما ينكر احد الحقيقة اى ان كانت رتبتة بينكم فأنة مجدف وليس منى .

وفى هذة الاثناء سيقنعوكم ان الحقيقة هى كذب . سينكروا كل تعلمتموة منى لتعيشوا حياة مسيحية . سيبصقوا على , وسيقودوكم الى طريق سيقولوا لكم انة سيقودكم الى فى حين ان الامر ليس كذلك .

هذة الاشياء والتى سبق التنبئ بها ستحدث قريبا , وحينما تروا العلامات اعلموا ان هذة الانبياء لا يمكن ان تأتى من عندى