Le chemin vers la vie eternelle
Le chemin vers la vie eternelle

رسالة من الرب يسوع المسيح بعنوان :

فترة الشيطان تقريباً انتهت , ويوجد حدثين يجب ان يتموا قريباً

ابنتى الحبيبة اناس كثيرة لا يفهمون حقاً اعجوبة مجيئى الثانى و اقامة عهد جديد . انة ظهور الجنة الكاملة التى خلقت لآدم وحواء حباً بواسطة الآب. والتى كانت فيها فى تلك العقد كل شيىء كان فى توافق كامل وبموافقة ارادة الآب .

الفترة منذ صلبى على الارض(حتى الآن) هى فترة معاناة للبشرية بسبب ملك الشيطان الذى كان يدير الارض اثناء كل هذة الفترة .

فتر ة الشيطان (الفترة التى منحت لة ) تقريباً انتهت , ويوجد حدثين لابد من حدوثهم قريبا .

(الاول) هو الايمان (التوبة والرجوع ) الجماعى لجنس البشر سيحدث اثناء التحذير (هذا التحذير قد شرحة الرب فى رسالة سابقة ولكنى لم اتمكن من ترجمتة ومما اتذكر منة فى الوقت الحالى حتى اتمكن من ترجمتة حرفيا , انة اكبر عمل رحمة الآهية سيقوم بة الرب ليثبت للجميع انة موجود وهو عبارة عن تحركات ارضية وزلازل وتصادم كوكبين فى السماء وسيرى الجميع علامات فى السماء وستظهر علامة ابن الانسان ( الصليب) فى السماء ,وسيسكب الرب من روحة على كل بشر واشياء اخرى كثيرة جداً سيتم ترجمتها حينما يشاء الرب لانة توجد ايضاً صلوات لطلب الرحمة من اجل الانفس التى ستنتقل اثناء التحذير و هى فى حالة خطايا مميتة , وذلك لان كثيرين سيموتوا من الخوف اثناء التحذير).

وبدءاً من هذا التحذير , الناس بما فيهم من لا يؤمن بوجود اللة سيعتنق الحقيقة .

وجزءأً من الناس والذين يحتاجون الى وقت اطول إزاء هذة المعجزة العظيمة , سيتوبوا حينما يحين الوقت , حينما يقدم لهم الاثبات ( الدلاءل).وهم ايضاً سيطلبوا الغفران لحياة الخطية التى عاشوها.

وبعد ذلك تأتى المرحلة النهائية (وهى) التقديس والتنقية النهائية حتى تتمكن البشرية بأثرها من الدخول الى الفردوس الكامل .

وهى الجنة التى كانت فى الاصل سكنى آدم وحواء وهذا يحدث حينما يحب الجميع ويحترمون اخيراً ان ارادة الآب (مشيئتة) تكون (تتم) اخيراً.

ولاكن قبل ان يحدث هذا سيتواجد معارضات كثيرة على ان تتحقق ارادة الآب اخيراً .

لان اولاد اللة سيكونوا فى صراع من كل الاتجاهات , فبالرغم من ان الروح القدس سيسكب على كل البشر اثناء التحذير إلا ان الشيطان سيعمل كل الجهد الممكن لايقاف (هذا) الايمان الجماعى للعالم كلة.

فهو و تلاميذة بيستعدوا هم ايضاً لهذا الانذار (مبدءياً) بأقناع كل شخص ان هذا لن يحدث .

وحيث انة من الصعب عل الناس قبول بإنفتاح حب اللة ووجود الجنة (الفردوس) طالما الشيطان يمشى على الارض .

الحرية سوف لا تتحقق الا حينما يمحى الشيطان.

للأسف الاشخاص الغير قادرين على رؤية الحقيقة وسيصروا على عدم قبول اللة . سوف لا يروا النعيم(الجنة) ابدا

الرجاء ترديد هذة الصلاة :

صلاة الى اللة الآب لقبول ارادتة الإلاهية .

يا اللة الآب كلى القدرة , انا اقبل مشيأتك الإلاهية , ساعد الآخرين على قبولها , وامنع الشيطان من ان يحرم اولاد اللة من حقهم فى ميراث ابيهم , ولا تسمح ابدا ان نهمل (نترك) معركتنا من اجل ميراثنا فى الجنة .

اسمع صلواتنا من اجل ان تمحوا الشيطان(ابليس) وملائكتة الساقطة . اننا نطلب اليك ايها الآب الغالى ان تنقى الارض بمراحمك و تغطينا بروحك القدوس . وقدنا لكى نكون جيشك المقدس الذى يحمل القدرة على سحق الوحش الى الابد.

امين

اذهبوا فى سلام

يسوعكم